مدحت العدل من اوبريت القدس حترجع لنا لحارة اليهود… مصر والانعطاف الشاذ

مصر والإنعطاف الشاذ

قبل عدة أعوام قدم مدحت العدل أضخم اوبريت قومي وطني فني باسم فنانوا مصر من أجل القدس ، في يوم كان لا يزال محمد الدرة رمزا لكشف العري عم بشاعة الاحتلال ودمه كان النازف كان يجري في دماء العروبة .
آعوام مضت ولم يمض الاحتلال . ومحمد الدرة ودمائه في غزة أصبح واطفال فلسطين بأجسادهم البريئة قنوات الدم الفلسطيني الذي لا يزال يسفك بلا رحمة او ذرة إنسانية . آعوام كان الانسان العربي المصري الصوت الصارخ من اجل العدل لابناء فلسطين .
ايام آمنا بها برجوع فلسطين ، كما امننا بصحوة عربية تكون النخوة العربية فيها هي ما يضخ الحياة بعروق العرب.
وتدور الايام ، وتمر السنوات ويقوم الرجل ذاته ، الذي صنع من اوبريته علامة ليستثمر طاقاته الفنية وفناني مصر في انتاج حارة اليهود. يمحي كلمات اوبريته بالقدس التي لن ترجع ، وبتأصيل لحق ليهود اخذوه من دماء الفلسطيني والمصري .
حقيقة مؤلمة لواقع شاذ…
وحقا…..واقدساه….واعرباه

Leave a Reply