nadiaharhash

لا أعرف متى سيأتي اليوم ونحمل الفأس ونهدم كل تلك الأوثان المتكدسة في عقولنا من أفكار نقشت في أذهاننا وعقولنا وقلوبنا وجعلت منا عبيدا لأصنام تسمننا لدرجة الثقلان الذي لا يتزحزح من مكانه يمنة ولا يسرة . فقط رؤوس تتحرك كمن بها بوتقة لا ترى الا المجال القريب من نظرها ولا يتعدى زواياه. فتتخبط وتخبط في كل اتجاه.
ولم أعد أعرف للحقيقة ما هو المقدس في معتقداتنا ومن هو ؟ ندعي عبادة خالصة لله عن طريق نبيه محمد عليه الصلاة والسلام ولا تقترب عبادتنا من الله او رسوله مقدار قطرة من تعاليم العبادة . تحولت عبادتنا الى تبعية لأئمة ندافع عنهم دفاع المستميت على الحياة . كأن بهم الاسلام يعلو او يندثر . نقدس ما كتبوه وما قالوه وما افتوا فيه وكأنهم ، هم رسل الله على الارض مع ادعائنا بالايمان انه لا رسول بعد محمد صلى الله عليه وسلم.
قرأت تعليقات عن مقالي “واقع العرب والمسلمين بين الغزالي وابن…

View original post 455 more words


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s