سير نسائية ٣

 

  1. زليخة شهابي (1901-1992) وولدت بالقدس. تعلمت في مدرسة راهبات صهيون في القدس. أسست اول جمعية نسائية في القدس ” اللجنة التنفيذية العربية النسائية” سنة 1929. تذكر زليخة على انها المرأة التي جمعت أكثر من 300 امرأة من مختلف المدن الفلسطينية للتظاهر هند المندوب السامي البريطاني للاعتراض على الهجرات اليهودية لفلسطين سنة 1929. تركز نشاطها على العمل الخيري والحملات الخيرية لدعم المقاتلين الفلسطينيين الجرحى واسرهم. اقامت حملة لتعليم الفتيات. قادت المظاهرات النسائية في سنة 1936 نحو المندوب السامي من اجل الاعتراض على الاعتقالات والابعاد اللاحقة للقادة الفلسطينيين. تعتبر زليخة شهابي من اهم المساهمات في انشاء اتحاد النساء العربي في القدس سنة 1921. أصبح والدها محافظا للقدس سنة 1927.

في الصورة، تظهر زليخة إلى جانب هدى شعراوي. عملت زليخة جنبا إلى جنب مع مؤتمر المرأة المصرية مع هدى شعراوي في الحملة ضد تهويد فلسطين وفضح المخططات البريطانية. المؤتمر النسائي العربي الأول في القاهرة سنة 1938 كان قد ركز على القضايا المتعلقة في فلسطين.

استمرت زليخة شهابي بالمساهمة الفاعلة للحركة النسائية في فلسطين. ساعدت في إقامة العديد من المراكز التي اشتملت على عيادات طبية تعنى بصحة المرأة والام. امتد هذا العمل ليكون مركز رعاية أطفال وتدريب مهني للنساء. بقيت شهابي مترأسة للاتحاد النسائي العربي من سنة 1937 حتى وفاتها سنة 1991.[i] تم ترحيلها سنة1968، الا ان الأمم المتحدة تدخلت في اعادتها. [ii]

  1. أسمى طوبي (1905-1983) وولدت بالناصرة. درست بالمدرسة الإنجليزية بالناصرة. كانت ناشطة بفترة الاحتلال البريطاني وكانت ضمن مؤسسي اتحاد المرأة في عكا سنة 1929، بقيت بنشاطها بالاتحاد حتى النكبة في 1948، حيث تركت إلى لبنان واستمرت بكتابة المقالات والقصص والشعر. توفيت في لبنان وتركت 7 روايات والعشرات من المقالات. [iii][iv]
  1. ساذج نصار، ولدت في عكا. عملت ساذج كمحررة في الكرمل. كانت الصحفية الفلسطينية الاولى التي تدخل السجن في فترة الانتداب البريطاني. حيث تم الحكم عليها بالسجن لمدة سنة بآذار ١٩٣٩.واتهمت بأنها” امرأة خطيرة جدا.” كتب زوجها في حينها ما بدا تقدميا بالنسبة للعالم العربي الذكوري: “إذا لم تجعلني الكرمل ادخل التاريخ، فاني سأدخله بسبب زوجتي، التي كانت اول امرأة تسجن في السجون البريطانية.”[v]والد ساذج كان شيخ وقائد بهائي معروف. تزوجت من نجيب نصار صاحب كريدة الكرمل الصادرة في حيفا سنة ١٩٠٨. كانت ساذج كذلك مسؤولة عن تحرير قسم المرأة بالجريدة سنة ١٩٢٦. بدأت بالثلاثينات جريدة مستقلة تحت اسم رسالة الكرمل، واصبحت رئيسة تحرير الكرمل الجديد بين السنوات ١٩٤١ و١٩٤٤.[vi][vii]
  1. زهية نشاشيبي، ولدت في القدس. كانت ضمن الناشطات في الحركة النسائية الفلسطينية< شاركت بالعديد من المؤتمرات العربية وكانت احدى مؤسسات اتحاد النسائي العربي سنة ١٩٢٨. شاركت بالمظاهرات عام ١٩٢٩ وفي ثورة ١٩٣٦. تنافست زهية مع زليخة شهابي على رئاسة الاتحاد النسائي العربي. النزاع القائم بين عائلتي الحسيني والنشاشيبي كان المسبب الرئيسي للانقسام بين الجمعيات النسائية، والتي ادت إلى تكوين الاتحاد النسائي العربي. بعد الخلاف، اصبحت شهابي هي رئيسة الاتحاد. خلفت زهية شاهنده دزدار رئاسة الجمعية العربية النسائية سنة ١٩٤٦ واسترت في رئاستها حتى وفاتها سنة ١٩٧٧.[viii]
  1. ماري شحادة (١٩٠٠-١٩٩٤)، ولدت بلبنان. قدمت سنة ١٩٣١ خطابا امام جمعية شباب يافا الارثودوكسية، وصفت فيه وضع المرأة في زمنها. ساعدت في انشاء حزب الدفاع سنة ١٩٣٤، الذي كان تحت قيادة راغب النشاشيبي. كان زوجها صاحب صحيفة مرآة الشرق (بولس شحادة) التي قدمت من خلالها مقالات تكلمت فيها عن مواضيع المرأة والمجتمع. كتبت كذلك عن دعوات لتحرر المرأة وضربت امثلة عن المرأة الغربية. كانت ناشطة في الحركة النسائية. شاركت بمؤتمر القاهرة النسائي سنة ١٩٣٨، وكذلك بمؤتمر القدس سنة ١٩٤٤ بحضور هدى شعراوي. ترأست بعض اللجان في المؤتمر. كانت عضوا في جمعية المرأة العربية، واستمرت بنشاطها ضمن جمعية النساء الإنجيليات في رام الله. اشتهرت سنة ١٩٤٢ ببرنامج اذاعي بالقدس عن التعليم في العائلة العربية.[ix]

[i] Fleishmann Ellen, The Nation and its new Women. Pg 216.

[ii] Sabella, Bernard. Palestinian Christians in Jerusalem and Churches.http://alqudsgateway.ps/wp/wpcontent/uploads/2016/01/4_felstenyon-mase7yon.pdf

[iii] Najjar, 308-310, 246

[iv]Encyclopedia of Palestine. http://www.palestinapedia.net/زليخة-الشهابي-1901-1992/

[v] Najjar: 200-210, 320-332

[vi]  http://www.almoajam.org/poet_details.php? id=992

[vii] Najjar: 279-283,

[viii] http://emtiazalnahhal.blogspot.com/2013/11/blog-post_22.html

[ix]  Najjar, 242-246

 

Leave a Reply